أخبار السعودية

“تقويم التعليم” تعتمد 4 مؤسسات تعليمية و28 برنامجًا أكاديميًا

اعتمدت هيئة تقويم التعليم والتدريب، ممثلةً بالمركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي “اعتماد”، 4 مؤسسات تعليمية و28 برنامجًا أكاديميًا خلال الربع الأول من هذا العام 2022م.

وتمثلت المؤسسات الحاصلة على شهادات الاعتماد المؤسسي “المشروط” في جامعة حفر الباطن، والجامعة السعودية الإلكترونية، وجامعة المستقبل، وكليات عنيزة، أما البرامج الأكاديمية فقد تم اعتماد 4 برامج أكاديمية اعتمادًا كاملًا في مرحلة البكالوريوس، وهي برنامج إدارة الإعلان واتصالات الإعلان في جامعة الأعمال والتكنولوجيا، وبرنامج اللغة الإنجليزية في جامعة الملك خالد، وبرنامج الطب والجراحة في جامعة حائل.

كما اعتُمِدَ 24 برنامجًا أكاديميًا اعتمادًا مشروطًا، وهي: برنامجان في مرحلة البكالوريوس في تخصص الموارد البشرية، التأمين وإدارة المخاطر، وبرنامجان في مرحلة البكالوريوس في تخصص إدارة الأعمال وعلوم الحاسب، وبرنامج الإدارة الصحية بجامعة القصيم، وبرنامج في مرحلة الدكتوراه في تخصص الإدارة والإشراف التربوي بجامعة الملك خالد، إضافة إلى 4 برامج في مرحلة الماجستير في تخصصات المناهج وطرق تدريس العلوم والسنة وعلومها وأصول الفقه، و5 برامج في مرحلة البكالوريوس في تخصصات المحاسبة، والمختبرات الإكلينيكية، وأشعة تشخيصية، والعلاج الطبيعي، والكيمياء.

وتم اعتماد برنامج هندسة الحاسب والشبكات في مرحلة البكالوريوس بجامعة جازان، وبرنامج القانون في مرحلة البكالوريوس بجامعة دار العلوم، واعتماد 5 برامج في مرحلة البكالوريوس بجامعة طيبة في التخصصات التالية: الحقوق، والأحياء، وطب وجراحة الأسنان، والرياضيات، والكيمياء، وبرنامج الطفولة المبكرة في مرحلة البكالوريوس بجامعة نجران، وبرنامج العناية النفسية في مرحلة البكالوريوس بكلية الأمير سلطان العسكرية للعلوم الصحية.

وتعمل الهيئة وفق رسالتها وأهدافها، وبالتعاون مع وزارة التعليم والجامعات السعودية؛ للإسهام في رفع جودة التعليم والتدريب وكفاءتهما لأعلى المستويات العالمية بما يسهم في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، ومستهدفات برنامج تنمية القدرات البشرية، التي تشمل مستهدفات خاصة بالاعتماد.

وأكدت الهيئة أن الحصول على الاعتماد الأكاديمي من مركز “اعتماد” التابع لها، يتطلب إعداد المؤسسة التعليمية لتقارير دراسة تقويم ذاتية دقيقة وشاملة لكل أوجه النشاط العلمية والإدارية والخدمية وغيرها؛ لتحديد مستويات الجودة لديها استنادًا لمعايير الاعتماد المعدّة من قبل المركز، وأن تخضع المؤسسة التعليمية لتقويم خارجي من قبل فريق تقويم مستقل؛ للتحقق من صحة نتائج دراسة التقويم الذاتية، والحكم على مستويات جودة الأداء وفقًا لمعايير المركز، كما يتعين قبل البدء في العمليات المشار إليها أعلاه أن يثبت للمركز استيفاء المؤسسة التعليمية لمتطلبات محددة تتعلق بالعناصر الرئيسة في معايير ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي، إضافة إلى استيفاء المؤسسة التعليمية للمسوغات النظامية لممارسة عملها.

كما يتعين أيضًا على المؤسسات التعليمية الأهلية على وجه الخصوص أن تكون المؤسسة حاصلة على التراخيص المطلوبة نظامًا، حيث إن عملية المراجعة والاعتماد للمؤسسات تمر بست خطوات، هي التقدم بطلب الحصول على الاعتماد المؤسسي، والتحقق من تأهل المؤسسة للاعتماد، وتشكيل الفريق وتحديد موعد الزيارة الميدانية للمؤسسة، وإعداد تقرير المراجعة وقرار الاعتماد، وآخرها هو المتابعة الدولية للمؤسسات المعتمدة.

يُذكر أن مركز “اعتماد” يُعدُّ أحد المراكز التابعة لهيئة تقويم التعليم والتدريب، ويهدف إلى الإسهام في تعزيز الجودة والتميّز في مؤسسات التعليم العالي وبرامجها من خلال عمليات التقويم والاعتماد الأكاديمي، ولجعل عملية وإجراءات الاعتماد سهلة التطبيق وفعالة؛ فقد تضمنت إحدى المبادرات الاستراتيجية التي تقع تحت مسؤولية المركز في خطة الهيئة تحسين عملية الاعتماد وتبسيطها، ويشمل ذلك جوانب عدة منها: تحديد خطوات عملية المراجعة وإجراءاتها وجعلها أكثر سهولة وسلاسة.