صحة

الدولة تتحمل أكثر من 80% من زيادات الأسعار العالمية

قال الدكتور إبراهيم عشماوي، مساعد أول وزير التموين والتجارة الداخلية، أن الحكومة تتحمل أكثر من 80% من زيادات الأسعار العالمية، لافتًا إلى أن تكلفة رغيف الخبز على الدولة بعد ارتفاع الأسعار، 75 قرشًا، ويباع بـ5 قروش، أى أن الدولة تتحمل 70 قرشًا فى الرغيف.

 

وأضاف خلال لقائه مع الدكتور محمد الباز، فى برنامج “آخر النهار”: “تحمل الزيادات هو دور الدولة، والقيادة السياسية تحافظ على الشرائح الأكثر احتياجًا، وتتحمل الفروقات السعرية”.

 

ولفت إلى أن تكلفة إنتاج رغيف الخبز قد تصل لجنيه، والدولة تتحمل الزيادات السعرية التى طرأت بسبب ندرة المنتج أو عدم قدرة المنشأ على توصيل المنتج.

 

وأردف: “المواطن يتحمل جزءا بسيطا من الزيادات، والحكومة دورها تمتص الزيادات السعرية”، لافتًا إلى أن مصر تستورد ما يقرب من 97% من استهلاكنا من الزيوت.

 

وأوضح أن زجاجة الزيت 800 جرام، تباع بـ23 جنيهًا، وتتحمل الدولة 17 جنيهًا فى سعر كل زجاجة زيت، حيث أن السعر العادل لزجاجة الزيت 40 جنيهًا.

 

وكشف مساعد أول وزير التموين والتجارة الداخلية، أن متوسط دخل الفرد 3500 دولار سنويا، بمتوسط 4 آلاف جنيه شهريا، وأن المواطن البسيط يستهلك من 650 لـ 859 جنيها شهريًا فى الغذاء، أى أن المواطن يستنفذ ثلث دخله على الغذاء والدولة تدعمه بـ 125 جنيها، أى بخمس ما يستهلكه للطعام.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مكساوي وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى