منوعات

ما حكم وضع شاشة عرض في مصلى النساء لمشاهدة صلاة الجمعة؟.. البحوث الإسلامية يرد


01:06 م


الأربعاء 26 أكتوبر 2022


المزيد من المشاركات

كـتب- علي شبل:

ما حكم وضع شاشة عرض في مصلى النساء لمشاهدة صلاة الجمعة؟.. سؤال تلقاه مجمع البحوث الإسلامية التابع للأزهر الشريف، أجابت عنه لجنة الفتوى الرئيسة بالمجمع، موضحة الرأي الشرعي في تلك المسألة.

في خلاصة فتواها أكدت لجنة الفتوى أنه يجوز وضع شاشة عرض في مصلى النساء لمتابعة الإمام من خلالها، وهذا من الوسائل المباح استعمالها؛ لتسهيل أداء العبادات.

وفي بيان وتفصيل الرأي الشرعي، أوضحت لجنة الفتوى الرئيسة بالمجمع أن وضع شاشة عرض في مصلى النساء، أو الأدوار العلوية والسفلية، بغرض متابعة الإمام من الأمور المباحة؛ حيث يتحقق بهذه الوسيلة غاية من الغايات المطلوبة في اقتداء المأموم بإمامه، وهي العلم بانتقالات الإمام عن طريق السماع أو الرؤية، وينبغي اقتصارها على عرض حركات الإمام فقط دون بقية المصلين؛ حيث يكون ذلك أدعى للخشوع وعدم الانشغال عن الصلاة.
واستشهدت بقول الإمام النووي: «يشترط لصحة الاقتداء علم المأموم بانتقالات الإمام … وهذا مجمع عليه، قال أصحابنا: ويحصل له العلم بذلك بسماع الإمام، أو من خلفه، أو مشاهدة فعله، أو فعل من خلفه، ونقلوا الإجماع في جواز اعتماد كل واحد من هذه الأمور» .
وبناء على ذلك، تقول لجنة الفتوى الرئيسة بالمجمع إن وضع شاشة عرض في مصلى النساء تحقق غرضا مقصودا من متابعة الإمام والعلم بانتقالاته عن طريق السماع والرؤية، مما يزيد الانتباه والانتفاع بالخطبة.
هذا إذا كان الحال كما ورد بالسؤال، والله أعلم.

رابط المصدر