منوعات

من ثمرات الإيمان “التوكل على الله”.. فكيف تكتسبها؟.. عصام الروبي يوضح


05:37 م


الخميس 27 أكتوبر 2022


المزيد من المشاركات

كتب- محمد قادوس:

قال الدكتور عصام الروبي، الداعية الإسلامي، إنه حينما يكون العبد مع الله متوكلا عليه يكون قد أخذ بالأسباب، مشيرًا إلى أنه يوجد من الناس من يتواكل ولا يأخذ بالأسباب، ثم بعد ذلك يقول إنه متوكل على الله فهذا تكاسل وتثاقل وهروب من المسؤولية.

وأكد الداعية الإسلامي أن جزاء التوكل الحقيقي على الله، في قول الله-تعالى- في سورة الطلاق،” وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ”، أي يكون سنيده الله وظهيره وكافيه.

وأضاف الروبي عبر فيديو نشره عبر قناته على يوتيوب: أن التوكل على الله ثمرة من ثمرات الايمان، ولذلك لو المسلم إذا استعان بالله وتوكل عليه، فيعينه ويعفيه، ومن اعتصم به نجاه، ومن فوض الأمر إليه هداه ومن لاذ به آواه، ومن قال يا رب ناداه الله-سبحانه وتعالى- وقال لبيك عبدي.

واستشهد الداعية بقول الله-تعالى-في سورة التوبة،” فَإِن تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ ۖ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ”.

ونصح الروبي بأنه يجب علينا دوام المحافظة على أذكار الصباح والمساء، لأنه يوجد بها أخذ بالأسباب وبها توكل على الله.

رابط المصدر