منوعات

هل هي بدعة؟.. الإفتاء توضح حكم قراءة القرآن بصورة جماعية


11:27 ص


الأحد 15 يناير 2023


المزيد من المشاركات

كـتب- علي شبل:

أوضحت دار الإفتاء المصرية حكم قراءة القرآن الكريم بصورة جماعية، وهل هي بدعة أم أمر جائز شرعًا، حيث بينت لجنة الفتوى الرئيسة بالدار الرأي الشرعي في تلك المسألة.

في بيان فتواها، أكدت لجنة الفتوى أن قراءة القرآن بصورةٍ جماعيةٍ مُنَظَّمَةٍ لا اعتداءَ فيها ولا تشويشَ عند التلاوةِ أو التعليم -كما هو معهود في مجالس القرآن الكريم في بعض المساجد والكتاتيب- أمرٌ جائز شرعًا، وهو من الذِّكْر الجماعي الذي يُثاب فاعلُه، ويتحقَّق به غرضُ التعليم والإعانة على القرآن.

واستشهدت اللجنة بما ورد عن النبيِّ صلى الله عليه وآله وسلم تنظيم مجالس الإقراء بحيث لا يحصل فيها تشويش على أحد مُشتَغِل بمطلوب آخر؛ كما في حديث أبي حازمٍ التَّمَّارِّ عن الْبَيَاضِيِّ رضي الله عنه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم خرج على الناس وهم يُصَلُّون وقد عَلَتْ أصواتُهُم بالقراءة، فقال: «إن المُصَلِّي يناجي رَبَّه عَزَّ وَجَلَّ، فليَنظر ما يناجيه، ولا يَجهر بَعضُكُم على بعضٍ بالقرآن». رواه الإمام مالك في “الموطأ”

7 آداب لسماع القرآن القرآن

وكان مركز الأزهر العالمي للفتوى الالكترونية أوضح في فتوى سابقة أن الاستماع إلى القرآن الكريم له آداب ينبغي على المسلم اتباعها والحرص عليها، ومنها:

1- أن يستمع إلى القرآن الكريم بسكينةٍ وإنصاتٍ.

2- أن يتدبر ويتفكر فيما يسمعه من آيات الذكر الحكيم.

3- أن يستمع إلى القران الكريم بعيدًا عن الضوضاء؛ ليكون ذلك عونًا له على الخشوع والتدبر.

4- ألا يشوش على قراءة القرآن، ولو بمدح القارئ والثناء عليه.

5- أن يكون مُتوضئًا؛ ليسجد سجدة تلاوة إذا استمع إلى آية سجدة.

6- أن يتفاعل مع ما يسمعه من آيات القران الكريم، فإذا استمع إلى آية بشارة سأل الله إياها، أو آية عذاب تعوذ بالله منه.

7- أن يداوم على استماع القرآن الكريم؛ ليكون دائم الصلة بالله تعالى.

رابط المصدر